الجمال والرشاقة

أسماء أدوية تفتيح البشرة في وقت قياسي

المجتمع المحيط بنا مليء بالفروق الفردية بين شخص وآخر، وهذه الفروق قد تكون اجتماعية أو ثقافية أو سلوكية أو علمية أو دينية وغيرها، إضافة إلى الفروق الشكلية التي تشمل الطول والوزن ولون البشرة، ولذلك يبحث الكثيرون عن أدوية تفتيح البشرة.

ويتدرج لون البشرة بين البشرة البيضاء والسمراء والحنطية والمختلطة، والعنصر الأساسي الذي يحدد لون البشرة المادة الصبغية الملونة وتسمى “الميلانين”، والتي كلما زادت زاد إسمرار البشرة.

التعرض لأشعة الشمس الحارقة لفترات طويلة يُعرض البشرة للإسمرار، إضافة إلى الدور الهام الذي تلعبه الأشعة فوق البنفسجية في تحفيز إنتاج “الميلانين”، والذي إذا امتصته البشرة بدرجة كبيرة يزيد من إسمرارها.

ويسعى الناس أجمعين باختلاف لون بشرتهم إلى حمايتها والحفاظ على جمالها ونضارتها، فالبعض يُفضل البشرة البيضاء والآخر يفضل السمراء، إلا أن الرغبة الأكبر لدى العديد من السيدات الحصول على بشرة فاتحة اللون.

ونجد أغلب السيدات يستخدمن المستحضرات التجميلية للعناية للبشرة، وأبرزها أدوية تفتيح البشرة التي تلعب دورًا محوريًا في التلاعب بمستويات “الميلانين” في البشرة وجعلها أفتح عما كانت عليه من قبل وسوف نرصد في التقرير الآتي فوائد وأضرار هذه الحبوب على المدى الطويل.

روابط ذات صلة ::

دعونا نتعرف بداية عن أدوية تفتيح البشرة وهي مادة تُدعى”الجلوتاثيون” حيث إنها المكوّنَ الأساسيّ لجميع أنواع حبوب التفتيح، والتي يقوم كبد الإنسان بإنتاجها بشكل طبيعي.

تعمل مادة الجلوتاثيون كمضاد للأكسدة، وبالتالي تقلل من ظهور علامات الشيخوخة، كما لها دور هام في الحفاظ على نضارة البشرة، والتخلص من آثار الحبوب وعلاج الجروح والكدمات، عدا عن زيادة المناعة في الجسم.

تساعد في عملية هضم المواد الكربوهيدراتية، وفي حال نقصانها يؤدي ذلك إلى إحداث اضطرابات حركية في الجهاز العصبي والعضلي للإنسان.

تعمل حبوب التبييض من خلال مادة الجلوتاثيون على إيقاف أو تثبيط إنتاج مادة الميلانين الصبغية في جسم الإنسان، الأمر الذي من شأنه أن يعمل على تفتيحها، حيث يعتبر مفعولها سريعًا، وتستمر نتائجها لفترة طويلة الأجل، وذلك لأنها تعمل على تغيير الجسم من الداخل وليس فقط تغيير الطبقة الخارجية.

فوائد أدوية تفتيح البشرة

  • تعمل على توحيد لون البشرة، ولها دور فعال في تقوية الأظافر.
  • شد البشرة والقضاء على التجاعيد.
  • العمل على إخفاء البقع السوداء تحت العيون، وتبييض الأسنان.

أفضل أنواع أدوية التفتيح

  • تحتوي أدوية تفتيح البشرة على خلاصة أنقى أنواع اللؤلؤ الذي يترسب في حاجز خلايا الميلانين.
  • تقوم بدورها في إعطاء لمعة البياض الناصع للوجه والبشرة.
  • كما تحتوي أيضًا هذه التركيبة على حبوب الفيتامين C الذي يتفاعل مع اللؤلؤ لتفتيح البشرة في غضون 3 أسابيع.

روابط ذات صلة ::

أضرار أدوية تفتيح البشرة

  • لا يستخدمها الأطباء لأنها ليست مرخصة طبيًا.
  • أثبتت الدراسات الحديثة أن قدراتها على إحداث تأثير على صبغة خلايا الجلد قد تؤثر على باقي الخلايا الصباغية كخلايا العين مثلًا، وبذلك قد تسبب مشاكل كثيرة في النظر أو مشاكل للعين بشكل عام.
  • المكونات الأساسية لها قد تؤثر على الأعضاء المسؤولة عن إفراز البروتينات والأحماض بالأخص الكلى والكبد.
  • تسبب اضطرابات في الجهاز الهضمي كسوء الهضم.
  • باهظة الثمن.
  • الإفراط في تناولها قد يؤدي إلى مشاكل البشرة أكبر مما كنت تعاني به قبل استعمالها.
  • أشارت بعض الدراسات بأن هناك بعض المكونات التي تدخل في تكوين حبوب التبييض، والتي من الممكن أن تؤدي إلى الإصابة بأمراض السرطان وتحديدًا مادة الهايدروكوينون.

أسباب تغير لون البشرة

  • التعرض للأشعة فوق البنفسجية.
  • التعرض للغبار، والتلوث الهوائي الذي يؤثر بدوره على صحة البشرة.
  • الإجهاد والتوتر والضغط النفسي.
  • قلة النوم، وعدم انتظام ساعات النوم.

روابط ذات صلة ::

أنواع أدوية تفتيح البشرة

  • صابون التفتيح.
  • غسول الوجه.
  • كريمات التفتيح.
  • حبوب الجلوتاثيون.
  • أقنعة الوجه.
  • إبر التفتيح.
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق