صحة وطب

علاج مغص الدورة الشهرية في المنزل بطريقة سحرية

الدورة الشهرية تسبب ذعر لدى العديد من النساء نتيجة الآلم المصاحبة لها، والتي تختلف في حدتها من خفيفة ومتوسطة وشديدة، ويُعد مغص الدورة الشهرية من أسوأ الأعراض المصاحبة لها.

وتأتي الدورة الشهرية للمرأة كل 28 يومًا أو 30 يومًا في حالة انتظامها، وقد تطول المدة لتأتي الدورة كل 32 يومًا أو 34 يومًا أي أن الدورة الشهرية تأتي مرة كل شهرين تقريبًا.

ويجب على المرأة حال تعرضها لهذا الأمر التوجه إلى الطبيب المختص للإفادة بالإرشادات والتعليمات الطبية.

روابط ذات صلة ::

مغص الدورة الشهرية

هو عبارة عن تشنجات تحدث للمرأة أسفل البطن، والتي تختلف في حدتها بين الخفيفة والمتوسطة والشديدة، لدرجة تصل إلى أن المرأة لا تستطيع ممارسات حياتها اليومية بشكل اعتيادي وطبيعي.

ولا تستطيع المرأة أن تقوم بأداء أعمال المنزل في حالة كانت ربة منزل، ولا تستطيع أيضًا أن تذهب للعمل في حالة أن الأعراض التي تعاني منها كانت شديدة.

وأكدت الدراسات الحديثة أن الفتيات يشعرن بهذه الأعراض بعد مرور عام أو عامين على ميعاد أول دورة شهرية.

وسنرصد لكم في مقال اليوم ما هي أسباب مغض الدورة الشهرية، والأعراض المصاحبة لها، إضافة إلى أفضل الطرق العلاجية لمشكلة مغص الدورة الشهرية.

أسباب مغص الدورة الشهرية

  • نقص كمية الأكسجين الواصلة للرحم؛ بما يؤدي إلى شعور المرأة بالألم والمغص الشديد.
  • الانتباذ البطاني الرحمي الذي تعاني منه العديد من السيدات خاصة في الأونة الأخيرة.

الأعراض المرافقة لمغص الدورة الشهرية

  • الصداع.
  • الغثيان.
  • التقيؤ.
  • اضطرابات في المعدة.
  • آلام أسفل الظهر.
  • الإسهال.

علاج مغص الدورة الشهرية

الأعراض الخفيفة

في حالة تعرض السيدة لأعراض خفيفة تستطيع تحملها يمكنها تناول «الباراسيتامول، والأسبرين، والآيبوبروفن، والنابروكسين».

ولكن توخي الحذر قبل تناول أي دواء حتى لا يتعارض مع أي أمراض مزمنة لديكِ، لذا عليكِ استشارة الطبيب المختص.

قسط من الراحة

يوصي الأطباء السيدات الذين يشعرون بأعراض خفيفة أو متوسطة أو شديدة أخذ قسط من الراحة خلال فترة الدورة الشهرية، وعدم بذل مجهود شاق يؤثر عليها.

تناول حبوب منع الحمل

حبوب منع الحمل تخف من حدة الأعراض المرافقة للدورة الشهرية؛ نظرًا لاحتوائها على هرمونات تمنع عملية الإباضة.

كما أن تناول بعض الفيتامينات يساعد في تخفيف حدة الآلم الناتجة عن الدورة الشهرية وما تسبب من مغض، مثل:

  • فيتامين E.
  • فيتامين B1.
  • فيتامين B6.
  • المغنيسيوم.
  • الأوميغا 3.

روابط ذات صلة ::

شاي النعناع

يساعد شاي النعناع في التخفيف من حدة الآلام الناتجة عن الدورة الشهرية، إضافة إلى دورها في ضبط اضطرابات هرمون الإستروجين التي تحدث خلال فترة الدورة الشهرية.

قربة مياه دافئة: تساعد في التخفيف من آلام الدورة الشهرية، وذلك عن طريق وضعها أسفل البطن، وتُعد إحدى الطرق الأكثر فعالية من المسكنات.

نظام غذائي صحي متوازن: أكدت الدراسات الحديثة أن النظم الغذائية الصحية المتوازنة التي تحتوي على كمية قليلة من الدهون وخضراوت كثيرة والأطعمة التي تحتوي على المغنسيوم، تساعد في التخفيف من حدة الآلام الناتجة عن الدورة الشهرية.

إضافة إلى أن تقليل الكميات المتناولة من الدهون يساعد في ضبط اضطرابات النمو التي تحدث خلال عملية «الطمث».

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق