صحة وطب

الغسول المهبلي لتضييق المهبل وتعطيره

تُعاني العديد من السيدات من الروائح الكريهة الناتجة من المهبل، وتبحث دومًا عن حل مؤقت أو دائم لكي تتخلص من الإزعاج الدائم الذي يلاحقها خاصة بعد الزواج، ولعل أبرزها هو الغسول المهبلي لتضييق المهبل.

وتتعدد الأسباب الناتجة عن هذه الكريهة، فقد تكون بسبب:

  • الإفرازات المهبلية.
  • الالتهابات.
  • من الممكن أن تكون الرائحة دون أي أسباب تذكر.

لذا تسارع المرأة في استخدام الغسول الطبي أو المعطر الذي يعمل على انتعاش هذه المنطقة الحساسة؛ بما يؤدي إلى تغيير وتبديل هذه الرائحة برائحة عطرة وتمنع تمامًَا الإصابة بالحكة أو الحساسية.

روابط ذات صلة ::

وهناك العديد من أنواع الغسول والمعطرات التي تلجأ إليها السيدات للمنطقة الحساسة، ولها مميزات وعيوب أيضًا، لذا يجب على المرأة زيارة الطبيب المختص لاختيار الغسول الذي يناسبها على أساس طبي، حتى لا يترك أي آثار جانبية.

وسنقدم في المقال الآتي أفضل أنواع الغسول المهبلي لتضييق المهبل.

الغسول المهبلي لتضييق المهبل

غسول كيرفي

يساعد غسُول «كيرفي» في الحفاظ على المنطقة الحساسة وتنظيفها على النحو الأمثل، نظرًا لدوره المهم في الحفاظ على درجة حموضة المنطقة الحساسة.

إضافة إلى أن مكوناته لا تحتوي على الصابون، وينصح الأطباء باستخدامه من الخارج فقط بشكل يومي للمتزوجات وغير المتزوجات، كما ينصح الأطباء أيضًا في استخدامه أثناء فترة «الطمث» وفترة النفاس.

غسول بيتادين

يُساهم هذا الغسول في علاج وتنظيف المنطقة الحساسة بفعالية شديدة وكفاءة عالية للمتزوجات وغير المتزوجات، ويُعد الغسول الأفضل على الإطلاق، ويحظى بأولوية خاصة بين العديد من الأنواع الأخرى.

غسول مالفا

يحتوي هذا الغسول على مادة النعناع، ويساعد على:

  • ترطيب المنطقة الحساسة.
  • تنظيف منطقة المهبل على النحو الأمثل.
  • إنعاش المهبل بشكل فعال.

غسول إفون

يُعد هذا الغسول الأفضل على الإطلاق بسبب فعاليته الشديدة، حيث يعمل على:

  • تنظيف المنطقة الحساسة بشكل جيد.
  • يساعد المتزوجات وغير المتزوجات في التخلص من الرائحة الكريهة المصاحبة لهم أغلب الوقت.

غسول كلينفا

يساهم غسول كلينفا في حماية وتنظيف المنطقة الحساسة لدى المرأة وبالأخص منطقة المهبل التي ينتجها عنها في الأغلب روائح كريهة.

غسول سيتيال

يُعد غسول سيتيال الأكثر استخدامًا وانتشارًا، نظرًا لدوره في العناية وتلطيف المنطقة الحساسة، إضافة إلى دوره تنظيف وتعقيمها بشكل آمن، ولا يترك أي آثار جانبية.

روابط ذات صلة ::

غسول ريفارست

أثبت هذا الغسول فعاليته الشديدة في:

  • نعومة البشرة.
  • تنظيف المناطق التناسلية لدى المرأة.
  • القضاء على البكتيريا المحيطة بالمهبل داخليًا وخارجيًا.
  • القضاء على الالتهابات بشكل آمن دون ترك أي آثار جانبية.

غسول أوريفليم

يعد هذا الغسول الأكثر انتشارًا بين العديد من الأنواع الأخرى، نظرًا لاحتوائه على مكونات تساعد في الحفاظ على البشرة الحساسة، إضافة إلى دوره المهم في الحفاظ على المناطق التناسلية وتعقيمها من كل الميكروبات المحيطة بها، والتي ينتج عنها آثار خفيفة أو متوسطة أو شديدة.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق